بسبب ظروف منع السفر، احجز موعد اون لاين و تملك عقارك وأنت في بيتك، حمدًا لله على سلامتكم

Right Home

المدونة
تكاليف المعيشة في تركيا بنظرة تحليلية

تكاليف المعيشة في تركيا بنظرة تحليلية

حجم الخط :

على الرغم من كون شركة Right Home متخصصة في مجال بيع العقارات في تركيا بشكل عام وفي اسطنبول بشكل خاص إلا أن الكثير من عملائنا يرغبون بمعرفة تكاليف المعيشة في تركيا سواء كان هدفهم السكن مع عائلاتهم أو كان هدفهم شراء عقارات استثمارية بهدف إعادة بيعها لاحقاً أو تأجيرها , لذلك قمنا بتخصيص مقال اليوم للحديث عن تكاليف المعيشة في تركيا والاجابة على الأسئلة الأكثر تكراراً حول هذا الموضوع ولكن قبل أن نبدأ بهذه الأسئلة لا بد من نظرة تحليلية لمستوى الرواتب في تركيا وأيضاً معدل التضخم وأثره على المستهلك وأخيراً تغير سعر صرف الليرة التركية مقابل الدولار خلال السنوات العشرة الأخيرة لأن معظم عملائنا هم مستثمرون أجانب أصحاب عملة أجنبية ويهمهم معرفة الإجابة على أسئلة اليوم بالنسبة لعملة أجنبية ولتكن الدولار.

 

ونبدأ مع السؤال الأول: ما هو الحد الادنى للأجور في تركيا ؟

الكثير من عملائنا الراغبين بالسكن في تركيا يهمهم معرفة الحد الأدنى من الأجور وذلك لتقدير المصاريف اللازمة لهم ولعائلاتهم عند الاستقرار في تركيا , سنرفق هذا الجدول أدناه لمعرفة الحد الادنى للأجور منذ عام 2003 حتى عام 2019 بالليرة التركية وبالدولار أيضاً.

نلاحظ من الجدول ان دخل الفرد الأصغري في تركيا كان في عام 2003 يعادل 161 دولار ووصل في عام 2019 إلى 420 دولار وتمت الزيادة خلال هذه السنوات بناء على معدل التضخم الذي سنتحدث عنه بعد قليل . هنا لدينا عدة ملاحظات قبل الانتقال إلى السؤال التالي.

1- هذه الرواتب تمثل أصغر حد يمكن أن يتم منحه من أجل عمل رسمي مرخص وهي لا تمثل متوسط الرواتب في تركيا ولكن شريحة ليست بالقليلة من المواطنين الأتراك يحصلون فقط على الحد الادنى من الاجور

2-تعتمد العائلة التركية على مبدأ عمل كل من الزوج والزوجة من أجل تأمين احتياجات العائلة وبالتالي للحصول على حياة جيدة في تركيا من أجل عام 2019 لا تكفي 420 دولار ولكن إذا عمل كل من الزوج والزوجة وبالتالي حصلو على الأقل على 840 دولار شهرياً فسوف تكون كافية لحياة متوسطة .

3- أسعار العقارات وإيجاراتها وأيضاً أسعار السلع الغذائية ليست ثابتة في كل أنحاء تركيا إذ تبلغ أعلى مستوياتها في المدن التجارية الكبيرة وعلى رأسها اسطنبول وأقل مستوياتها في المدن الريفية الصغيرة , وبالتالي الحد الأدنى للاجور في تركيا مطبق بشكل عام ولكن في مدينة كبيرة مثل اسطنبول معظم العاملين يحصلون على على حد أعلى من الحد الأصغري للأجور.

 

السؤال الثاني : ما هو معدل التضخم خلال السنوات ال15 الأخيرة؟

كانت معدلات التضخم قبل عام 2002 عالية فعلاً إذا بلغت 125% في عام واحد وسجلت بشكل عام سنوياً أكثر من 50% ومع بداية استلام حزب العدالة والتنمية للسلطة والرئيس رجب طيب اردوغان انخفضت معدلات التضخم بشكل هائل لتسجل ما بين عامي 2003 و2018 ما متوسطه 9% سنوياً , ومن أجل طموح تركيا للوصول إلى الاقتصادات العشرة الأكبر على مستوى العالم في عام 2023 اتبعت الحكومة عدة إجراءات لتحسين التصدير بالإضافة إلى عدة قضايا سياسية واجهت تركيا أدت إلى انحدار قيمة صرف الليرة مقابل الدولار بشكل كبير في عام 2018 مما أدى زيادة معدل التضخم في نفس العام بنسبة %25 وهذا ما أدى بدوره إلى زيادة واضحة في الأسعار منذ 2018 حتى اليوم شهر ديسمبر 2020 .

 

وهنا ننتقل إلى السؤال الثالث: ما هو معدل زيادة الأسعار للمستهلك منذ عام 2018 حتى 2020؟

معدل زيادة الأسعار للمستهلك في عام 2018 وصل إلى 25% وفي 2019 إلى 8.55% وفي عام 2020 وصل إلى حوالي 12% وفي الحقيقة هذه المعدلات تعتبر ضخمة جداً ولكن الجدير بالذكر أن هذه الزيادات هي مقدرة بالعملة المحلية وهي الليرة التركية أما لو تم الحساب بالنسبة للدولار في الحقيقة يمكننا على نحو تقريب مقبول أن نعتبر أن الأسعار ثابتة في تركيا بالنسبة للدولار , هذا يعني أن المنتج الذي كانت قيمته 10 دولار (25 ليرة) في عام 2015 اليوم نفسه بسعر 10 دولار (80  ليرة تركية) في عام 2020.

 

وبالتالي إذا كان دخلك بالدولار فلن تتأثر بمعدلات التضخم في الأسعار .

 

والآن ننتقل إلى السؤال الرابع : ما هو معدل صرف الليرة التركية مقابل الدولار في السنوات العشرة الماضية ؟

  يمكننا ملاحظة من المنحنى البياني أعلاه أن معدل صرف الليرة التركية مقابل الدولار مشابه جداً لمنحنى التضخم الذي تكلمنا عنه سابقاً وهذا شيء متوقع والجدير بالذكر أن التصريحات الأخيرة وخطة تركيا للسنوات الثلاثة القادمة تتجلى في العمل على تحقيق الاستقرار الاقتصادي والتحكم بعدل التضخم ليكون ضمن المعدلات الطبيعية السابقة والعمل على تحقيق ثبات الأسعار قدر الإمكان .

 

كان لا بد من هذه المقدمة السابقة لفهم المسألة بشكل منطقي و تحليلي بعيداً عن الادعاءات المزيفة التي نسمع عنها أو نراها في الأخبار سواء بأن المعيشة في تركيا رخيصة جداً أو مكلفة جداً وسنقوم الآن بمقارنة بعض أسعار السلع بين عامي 2010 و2020 وسنقوم في مقال لاحق بالحديث عن تكاليف المعيشة في تركيا بالأرقام وبهذا تكون اكتملت الفكرة المطلوب إيصالها نظرياً في مقال اليوم وعملياً في مقال لاحق.

سعر كيلو الشاي خلال السنوات العشرة الأخيرة ارتفع من حوالي 12 ليرة تركية إلى 32.4 ليرة تركية .

سعر كيلو الطماطم ارتفع تقريباً 3 مرات ونصف خلال الفترة نفسها.

سعر كيلو لحم البقر ارتفع تقريباً الضعف خلال هذه الفترة .

كيلو الخبز ارتفع أكثر من 3 أضعاف خلال فترة عشر سنوات .

زيت الزيتون تضاعف 3 مرات خلال نفس الفترة.

سعر البيض ارتفع تقريباً 4 مرات خلال نفس الفترة .

كيلو الجبن الأبيض كامل الدسم ارتفع من 13.3 ليرة إلى 31 ليرة في عام 2020.

سعر البنزين ارتفع بأقل من ضعف خلال العشرة سنوات .

سعر الفروج الكامل ارتفع مرتين ونصف تقريبا .

أخيراً سعر كيلو الثوم ارتفع 6 مرات خلال فترة العشر سنوات الماضية .

 

Eresin Project